أسباب آلام المفاصل المفاجئ وعلاجها بدون جراحة

 In غير مصنف

أسباب آلام المفاصل المفاجئ

أسباب آلام المفاصل المفاجئ

تسمح المفاصل للهيكل العظمي بالتحرك مثل والأكتاف والفخذين والمرفقين والركبتين.

يشير ألم المفاصل الى الانزعاج والأوجاع والألم في أي من مفاصل الجسم، الام المفاصل هي شكوى شائعة،

فما هي أسباب آلام المفاصل المفاجئ؟ ما هي أعراضه؟ وطرق علاجه بدون جراحة

كل ذلك سوف نتعرف عليه من خلال السطور التالية.

أسباب آلام المفاصل المفاجئ

هناك أسباب متعددة لألام المفاصل المفاجىء وهي تتضمن الأتي:

  • التهاب المفاصل.
  • التهاب كيسي، أو التهاب الوسائد حول المفاصل.
  • بعض الأمراض المعدية، مثل النكاف والانفلونزا والتهاب الكبد.
  • غضروف الرضفة، أو انهيار الغضروف في الرضفة.
  • عدوى في العظم أو المفصل.
  •  الإفراط في استخدام المفصل.
  •  سرطان أو هشاشة العظام.
  • تحدث الإصابة بالنقرس نتيجة تراكم حمض اليوريك، والذي يسبب تكون نوع من البلورات تسبب بدورها التهاباً في المفاصل.
  •  التهاب الفقار اللاصق.
  •  نخر الأوعية الدموية، موت أنسجة العظام بسبب تدفق الدم المحدود.
  • متلازمة الألم الاقليمية المعقدة، ألم مزمن بسبب خلل في الجهاز العصبي.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • التهاب المفاصل الصدفية.
  •  التهاب المفاصل التفاعلي.
  •  الحمى الروماتيزميه.

 أعراض آلام المفاصل المفاجئ

تختلف الأعراض تبعًا لنوع الالتهاب، ويمكن أن تتطور الأعراض فجأة، أو تدريجيًّا مع مرور الوقت.
كما قد تحدث الأعراض ثم تختفي، أو تستمر مع مرور الوقت.
وتشمل الأعراض:
الألم، والتصلب (التيبس) في المفاصل وحولها، والاحمرار.
تشوه المفصل
تورم مفاجئ للمفصل
عجز المفصل عن الحركة المتكاملة
ألم شديد يجب عليه الانتقال لغرفة الطوارئ بشكل فوري.

خطوات العلاج الصحيحه لالتهاب المفاصل

لعلاج التهاب المفاصل بطريقة صحيحه لابد من إتباع التالي وتضمن طرق العلاج على الأتي:

يُمكّن الطبيب من تحديد العلاج الأنسب الفعال واكتشاف سبب المشكلة، وفيما يأتي بعض الخطوات لعلاج آلام المفاصل:

خطوات العلاج المنزلي

يصنف الأطباء التهاب المفاصل بنوعيه من الإصابات المزمنة بحيث لا يتوفر لها العلاج المناسب الذي يقوم بإزالة الألم بالكامل،

ولكن هنالك خطوات محددة يمكن القيام بها داخل المنزل لإدراة الألم والتقليل منه مثل كلٍ مما يأتي:

استخدام المسكنات التي تتحكم في الألم بشكل موضعي أو مضادات الالتهاب غير الستيرويدية وذلك لدورها في التقليل من الانتفاخ، الألم والالتهاب.

الدهونات الموضعية، وهي تعطي راحة فورية وتساعد على تطرية المفصل.

الأدوية المسكنة، وهي مفيدة في الحالات الخفيفة إلى المتوسطة من أوجاع المفاصل.

الأدوية غير الستيروئيدية، وهي تساعد في التخفيف من الألم والتورم والتيبس.

كما يُنصح بممارسة رياضات بدنية للمحافظة على اللياقة البدنية والتركيز على القيام بالأنشطة المعتدلة، والقيام بالتمدد قبل أي تمرين للمحافظة على حيوية المفاصل.

المحافظة على الوزن ضمن النطاق الطبيعي الصحي حتى يخفف ذلك من الضغوطات الممارسة على المفاصل.

في حالة عدم الإصابة بالتهاب المفاصل ينصح بتناول الأدوية التي لا يحتاج صرفها لوصفة طبية، أو مضادت الالتهاب، والقيام بتدليك الجسم، التمدد، الحصول على حمام دافئ والراحة الكافية.

خطوات العلاج الطبي

بعد أن يقوم الطبيب بتحديد أسباب آلام المفاصل، سيقوم باختيار العلاج المناسب للمريض

حيث تعتمد خيارات العلاج الخاصة بك على سبب الألم، في بعض الحالات يحتاج طبيبك الى سحب السائل المتراكم في منطقة المفصل لاختبار العدوى أو النقرس أو الأسباب الاخرى لالام المفاصل، قد يوصون أيضا بإجراء جراحة لاستبدال المفصل.

وتقليل تراكمها في المفاصل حتى يقوم بزراعتها للكشف عن وجود عدوى أو أي سبب آخر مثل النقرس وغيره.

كما قد ينصح الطبيب بالقيام بعملية جراحية لاستبدال المفصل.

ويمكن أن ينصح ببعض الطرق العلاجية الأخرى من أدوية تخفف من الالتهاب الرماتويدي أو تغيير من نمط حياة المريض، ولحالات الالتهاب الرماتويدي.

قد يقوم الطبيب بداية بالمعالجة الأنسب حتى يصل المريض لحالة أخف ومن ثم يقوم الطبيب بالسيطرة المحكمة على الالتهاب حتى لا يتوهج مرة أخرى.

هل العلاج الطبيعي يسبب ألماً؟

من الطبيعي ملاحظة بعض الألم، والتصلب، والتورم بعد بدء برنامج جديد من النشاط البدني. وقد يستغرق الأمر بين ستة وثمانية أسابيع حتى تعتاد المفاصل على مستوى النشاط الجديد. ولكن فإن الحرص على مزاولة التمارين سيؤدي إلى تخفيف الألم على المدى الطويل. وعند الإحساس بالألم، يفضل تخفيف النشاط البدني إما بتقليل عدد أيام مزاولته، أو تقليل فترته. ويفضل تجربة نوع مختلف من التمارين التي تمارس ضغطًا أقل على المفاصل. على سبيل المثال، انتقل من المشي إلى التمارين المائية، مع القيام بعملية الإحماء، والتهدئة المناسبة قبل التمرين وبعده. وتذكر أن يكون التمرين بخطى مريحة؛ بحيث تكون قادرًا على الاستمرار في التحدث بأريحية دون صعوبة في التنفس في أثناء التمرين، وارتداء الأحذية المناسبة والمريحة.

علاج ألم المفاصل طبيعيًا

يعالج الأطباء عادةً التهاب المفاصل بالأدوية المضادة للالتهابات والمسكنات، ومع ذلك فقد تترك بعض الأدوية آثارًا جانبية، لذا من الأفضل اللجوء إلى العلاج الطبيعي لتخفيف أعراض التهاب المفاصل ومن بعض أنواع علاج آلام المفاصل:

تناول مشروب الزنجبيل.

تناول بذور الكتان أو زيت الكتان مرتين يوميًا؛ التي تساعد في علاج التهاب المفاصل.

دهن مكان الألم بزيت الكافور الدافئ؛ للتخلص من التهاب المفاصل. تناول الكركم الناعم مع الحليب الدافئ يوميًا.

الغهتمام بتناول ما يقارب عشرة حبات من الكرز يوميًا أو شرب مغلي الكرز في الماء المحلى بالعسل للتخلص من التهاب المفاصل.

تناول القرفة الناعمة بعد خلطها بملعقة عسل في الماء الدافئ صباحًا على الريق.

تناول ملعقتين من زيت السمك يوميًا يخفف من ألم المفاصل؛ لاحتوائه على أوميغا 3.

علاج التهاب المفاصل بالأعشاب

الزنجبيل: يستخدم بإضافته إلى الطعام، أو باستخدام زيتهِ كمساج فعال موضعي، فالزنجبيل له دور فعال في علاج خشونة المفاصلِ ويُحسن الدورة الدموية.

الكركم، ومن إحدى أهم مُركباته (الكركومين)، والذي له دور كبير في تعطيل عملية فقدان العظام للأملاح المعدنية وبذلك يساهم في علاج الالتهابات.

الشاي الأخضر، ومن أهم فوائدهِ أنه يحتوي على المركب العضوي (البوليفينولات)، وهو مركب يُساعد في مقاومة التهاب المفاصلِ.

نبات الصبار، ويحتوي على مُشتقات (الكورتيزون) وهي مادة هلامية، عُرفَ عند الهنود كدواء رئيسي في التقليل من آلام والتهابات المفاصل.

بُذور الكتان، وتستخدم بمزجها مع الطعام والشراب، وتعد غنية بالأحماض التي تُحفز إنتاج الهرمونات الخاصة في علاج التهاب المفاصل.

طرق الوقاية من آلام المفاصل المفاجئ

ممارسة النشاط بين 3 و5 دقائق مرتين في اليوم، ثم زيادة الدقائق في كل مرة، كإضافة نشاط مدته 10 دقائق في المرة الواحدة. وترك وقت كافٍ؛ لضبط الجسم على المستوى الجديد، قبل إضافة دقائق أخرى من النشاط.
-تعديل النشاط عند ازدياد أعراض التهاب المفصل، مثل: الألم، والتصلب، والتعب، مع محاولة البقاء نشطًا قدر الإمكان دون تفاقم الأعراض.
-لابد أن يكون النشاط البدني غير عنيف فيؤذي المفصل؛ لذا يجب اختيار الأنشطة السهلة على المفاصل، مثل: المشي، وركوب الدراجات، أو التمارين الرياضية المائية.
-ممارسة النشاط البدني في الأماكن الآمنة، كالمناطق التي تكون فيها الأرصفة، أو الممرات مستوية وخالية من العوائق، وتكون مضاءة جيدًا، ويتم فصلها عن حركة المرور الكثيفة.
-التحدث مع الطبيب حول النشاط البدني المسموح به بما يتوافق مع قدرات المصاب، وأهدافه الصحية.

في نهاية المقالة

نود أن تنال هذه المقالة إعجابكم ونسعى في مركز كولومبيا على تقديم أفضل رعاية طبية لعلاج جميع المرضى من الشعور بالألم

كما تم توضيح موضوع أسباب آلام المفاصل المفاجئ وذلك من باب المعرفة والتثقيف.

Recommended Posts
Call Now Buttonاحجز الان علاج التهاب الاعصاب الطرفية بالاعشابعلاج المفاصل والعظام بدون جراحة