افضل دكتور عظام في مصر

 In غير مصنف

افضل دكتور عظام في مصر

افضل دكتور عظام في مصر

يقصد بمرض هشاشة العظام هو عبارة عن فُقدان الجزء المعدني من العظام وترقّق وتفكّك الجُزء الإسفنجي منها، ممّا يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بكسور العظام،

وتُعتبر هذه الحالة أكثر شيوعاً لدى الإناث مُقارنةً بالذكور، فبعد 3-8 سنوات من انقطاع الطمث تزداد سُرعة فقدان العظام،

وتتضمن الخطّة العلاجيّة لهذه الحالة وصف الأدوية ومُمارسة التمارين الرياضيّة المُناسبة.

ويوجد العديد من الأمراض الشائعة التي تصيب العظام كالتهاب العظام وهشاشة العظام وسرطان العظام ولين العظام.

ومن خلال هذه المقالة سوف نتناول موضوع أمراض العظام وأهم أسبابه وأعراضه

وما هو افضل دكتور عظام في مصر من خلال موقع كولومبيا.

ما هي أمراض العظام؟

هناك العديد من الأمراض التي تتعلق بأمراض العظام وسوف نتناولها من خلال السطور التالية:

هشاشة العظام

 تعتبر هشاشة العظام نوع من أنواع أمراض العظام الشائعة، وهذا المرض يصيب العظام عند حدوث ضعف تدريجي فيها، وعند الإصابة بهذا المرض تتكون مسامات في العظام تؤدي إلى إضعافها بالتالي تزيد خطورة الإصابة بالكسور، وغالبًا ما يضعف عظم الإنسان بعد بلوغه سن الـ 40، ولا يوجد هناك أعراض محددة للإصابة بهذا المرض.

مرض بادجيت

يُمثل مرض بادجيت أحد أمراض الهيكل العظمي المُزمنة، وتتمثل هذه الحالة باختلال قدرة الجسم على إزالة الأجزاء القديمة من العظام واستبدالها بعظامٍ جديدة كما أنّ مرض بادجيت يُصيب كبار السنّ في أغلب الأحيان، الذين تزيد أعمارهم عن 55 عاماً.

التهاب العظام

التهاب العظام هو أحد أنواع أمراض العظام الشائعة، ويحدث الألم في عظام الساق والذراعين هي الأكثر عرضة للإصابة بالالتهاب،

بالإضافة إلى حدوث التهاب بفقرات العمود الفقري وقد تظهر على المصاب أعراض كالحمى والقشعريرة أو ألم وتورم ودفء واحمرار في المنطقة المصابة.

التهاب العظم والنقي

يُمكن تعريف التهاب العظم والنقيّ على أنّه عدوى والتهاب يؤثر في العظام، كذلك يؤثر في النّخاع العظمي، وتُعزى هذه الحالة إلى وصول العدوى البكتيرية والفطرية إلى النّسيج العظمي، وذلك من خلال مجرى الدم، ونتيجة التعرّض لإصابةٍ مُعينة والخضوع للجراحة.

تلين العظام

 تليّن العظام هو عبارة عن انخفاض معادن العظام، ممّا يؤدي إلى تكسّر العظام بشكلٍ أسرع مُقارنةً بسرعة تشكّلها،

ويحدث ذلك نتيحة إلى نقص فيتامين د في الجسم والإصابة باضطرابات الجهاز الهضمي والكلى،

وتتمثل أعراض هذه الحالة بالشعور بألم العظام والوركين،

وحدوث كسور العظام، وضعف العضلات، وصعوبة في المشي.

سرطان العظام 

يُعتبر سرطان العظام غيرُ شائعٍ، حيث يُمثل نسبة 1% من السّرطانات، ويبدأ سرطان العظام في أيّ عظمٍ من الجسم، ويؤثر بشكلٍ شائع في عظام الحوض والعظام الطويلة الخاصّة بالذراعين والسّاقين، وبشكلٍ عامّ تُعتبر أورام العظام غير السّرطانية أكثر شيوعاً مُقارنةً بالأورام السرطانية.

تكوّن العظم النّاقص

يُمثل تكوّن العظم الناقص اضطراباً وراثيّاً يحدث نتيجة عدم عمل أحد الجينات بطريقةٍ صحيحة مما يُسبّب تكسّر العظام بسهولة، وقد يُعاني المريض من أعراضٍ أخرى منها: ضعف العضلات، وهشاشة الأسنان، وانحناء العمود الفقري، وفقدان السّمع.

أسباب أمراض العظام

تتنوع الأسباب التي تؤدي إلى أمراض العظام ومنها:

الإصابات والكسور

بالرّغم من أنّ عظام الإنسان قويّة وتتحمّل الصّدمات والإصابات كالسقوط وحوادث السيّارات، إلّا أنّها قد تتعرّض للكسر بسهولةٍ في حالاتٍ معيّنة؛

كحالات ضعف العظام بسبب التقدّم في العمر وغيره، وحالات العدوى أيضاً؛ كالتي تحدث بسبب هشاشة العظام أو تليّنها، وفي الغالب يُمكن اكتشاف كسور العظام بسهولة،

ولكن في بعض الأحيان تكون الكسور صغيرة جدّاً يصعُب ملاحظتها.

نقص المعادن والفيتامينات

يجب التّنبّه لنقص المعادن والفيتامينات  في الجسم؛ وذلك لأنّ العظام تحتاج العديد من الفيتامينات والمعادن لضمان بقائها قويّة وصحيّة،

وقد تحدث هشاشة العظام نتيجة نقصٍ في معدن الكالسيوم وفيتامين د

وتُعتبر هشاشة العظام أكثر أمراض العظام انتشاراً، وفي الغالب يشعر المريض بألم العظام في المراحل الأخيرة من مرض هشاشة العظام.

سرطان العظام

ينشأ سرطان العظام في العظام نفسها، ويُعتبر هذا النّوع نادراً مقارنة بالسّرطان المنتشر من مناطق أخرى في الجسم، ومن الأمثلة عليه الساركوما العظمية  والسّاركومة اللّيفيّة ،

حيث يظهر ألم العظام بعد أن يُسبّب السّرطان تحطيم وإتلاف البنية الطبيعيّة للعظام.

حدوث خلل في التغذية الدمويّة للعظام

عندما يحدث خللٌ في تدفّق الدّم  للعظام تموت الخلايا العظميّة في حالة تُسمّى النّخر بانعدام الأوعية، وتحدث هذه الحالة عند المُصابين بمرض فقر الدّم المنجلي ،

وعند مُستخدمي الستيرويدات  بجرعاتٍ مرتفعة، وكذلك عند الأشخاص الذين يشربون الكحول بكميّاتٍ كبيرة.

العدوى

قد تتسبّب البكتيريا، أو الفيروسات، أو أنواعٌ أخرى من الجراثيم في نشأة العدوى داخل العظام، أو قد تنتقل من مكانٍ آخر في الجسم إلى العظام،

وينتج عن ذلك التهاب العظم والنّقي الذي يؤدّي إلى قتل خلايا العظم مُسبّباً ألماً فيها، ومن الجدير بالذّكر أنّ مرض السّل الرئويّ يُعدّ من أهمّ أسباب حدوث عدوى العظم والتهاب الأوعية الدموية.

الإكثار من بذل المجهود

ينتج عن فرط استعمال العظام، أو الاستعمال المتكرّر لها، وأحياناً الاستعمال اليوميّ للعظام أنواع معيّنة من الكسور والشّقوق تحتاج لأساليب تشخيصيّة دقيقة

مثل؛ الكسور الشبيهة بالشعرة ، والكسور الإجهاديّة ، والشّقوق الصّغيرة جدّاً.

مشاكل في هرمون جار الدّرقيّة

قد يكون السّبب في حدوث خلل في توازن هرمون جار الدّرقيّة استخدام أدوية البيسفوسفونات، وبالتّالي حدوث ألم في العظام.

أعراض أمراض العظام

تختلف الأعراض طبقاً لإختلاف نوع وحدة المرض ومن خللا السطور التالية سوف نتناول أهم الأعراض:

  • الشعور بألام في العظام حول المنطقة المصابه  أو تآكلها
  • انحناء الوقفة
  • الألم، والتصلب (التيبس) في المفاصل وحولها، والاحمرار.
  • إرتفاع درجة حرارة المنطقة المصابة.
  • سهولة الإصابة بكسور العظام عن المعدل المتوقع

كيفية تشخيص أمراض العظام

هناك طرق مختلفة من تشخيص أمراض العظام وهي تتضمن على:

القيام بإجراء الفحص البدنيّ.

فحص مستوى الهرمونات.

معرفة السّيرة المرضيّة  للمريض؛ حيث يسأل الطّبيب عن موقع الألم، والأعراض المُصاحبة له، وأول وقتٍ شعر به المريض بالألم، وفيما إن كان الألم يزداد سوءاً.

فحوصات الدّم؛ يُستفاد من فحوصات الدم في كشف بعض المشاكل التي قد تُسبّب آلاماً في العظام مثل؛ نقص الفيتامينات ذات الصّلة، والواسمات السّرطانيّة ، والعدوى، ومشاكل الغدة الكظريّة.

الفحوصات التصويريّة باستخدام الأشعّة السّينيّة ، أو التّصوير بالرّنين المغناطيسي ، أو التّصوير المقطعيّ المُحوسب ؛ حيث تُوضّح الأورام، والأضرار، والإصابات الموجودة في العظام.

فحص البول للكشف عن وجود اعتلالاتٍ في نخاع العظم.

فحص وظائف الغدّة الكظريّة والغدّة النخاميّة

افضل دكتور عظام في مصر

سوف نوضح من خلال السطور التالية عن افضل دكتور عظام في مصر حيث يقدم مركز كولومبيا لمكافحة الألام نخبة هائلة من أفضل دكاترة عظام في مصر

 وتكرس هذه الممارسة للوقاية والتشخيص والعلاج من العضلات والمفاصل والأربطة والأوتار وآلام العظام

التي قد تكون قد ظهرت بعد إصابة أو حادث.

سيقوم إخصائيو كولومبيا كلينيك بوضع خطة علاج شخصية تستند إلى احتياجاتك الخاصة بعد التقييم،

وقد يشمل ذلك العلاج الطبيعي أو التمارين الرياضية أو العلاج بالتدليك أو الدواء أو الجراحة.

لماذا تختار مركز كولومبيا لعلاج أمراض العظام؟

هناك عدة أسباب تجعلك تختار مركز كولومبيا لعلاج أمراض العظام وهي كالأتي:

كولومبيا كلينيك هي منظمة طبية دولية متعددة التخصصات توفر مجموعة متنوعة من خدمات الرعاية الصحية للمرضى في جميع أنحاء العالم.

تقدم كولومبيا كلينيك خدمات طبية وجراحية متمثلة في علاج متقدم لإدارة الألم، وجراحة العظام، وجراحة الأعصاب، وطب الأسرة، وطب الأطفال، والأمراض المعدية، والجراحة العامة، وجراحة الأوعية الدموية، وعلاج الأورام ، وأمراض القلب والأوعية الدموية.

توسعنا في أكثر من 25 موقعًا بكل أنحاء العالم بينهم ولايات متعددة داخل الولايات المتحدة الأمريكية، ومصر، والإمارات، واليمن.

كولومبيا كلينيك تقود طريق التكنولوجيا الحديثة في الطب الرياضي، وإصابات الحوادث وكذلك التهاب المفاصل وإصابات العمود الفقري.

نحن نقدم برامج شاملة للعلاج بالحد الأدنى من التدخل الجراحي، والأشكال العلاجية والتدخلات الجراحية بما في ذلك العلاج بالليزر، واستبدال القرص الفقري، واستبدال المفاصل والطب التجديدي.

نحن نركز على علاجات الجسم كله التي تداوي جميع العناصر المسببة للألم والضيق.

طرق علاج أمراض العظام

هناك عدة طرق مختلفة يتم من خلالها علاج امراض العظام وهي كالأتي:

علاج أمراض العظام

العلاج الدوائي

تناول مسكّنات الألم مثل؛ الإيبوبروفين، والأسيتامينوفين من الأدوية التي تُخفّف ألم العظام، ولكن لا تُعالج السبب الرئيسيّ في المشكلة.
وفي حالة وجود التهاب شديد بالعظام تُستخدم الكورتيكوستيرويدات للتقليل من الالتهابات.
المضادّات الحيويّة ومن أمثلة المضادات الحيوية التي تُستخدم لعلاج التهاب العظام؛ سيبروفلوكساسين، وكليندامايسين ، وفانكومايسين.
 يُعتمد على المكملات الغذائيّة في علاج نقص فيتامين د والكالسيوم كما هو الحال في هشاشة العظام.

العلاج الطبيعي 

يتم الإعتماد على العلاج الطبيعي في علاج بعض حالات أمراض العظام حيث يمكن للعلاج الطبيعي علاج مجموعة واسعة من الحالات بما في ذلك العضلات والعظام والأوتار.
فوائد العلاج الطبيعي تشمل، على إدارة الألم مع انخفاض الحاجة إلى المواد الأفيونية، وتجنب الجراحة، التي هي هدفنا النهائي في كولومبيا كلينيك، وتحسين التنقل والحركة.

العلاج بالليزر

العلاج بالليزر هو علاج طبي يستخدم الضوء المركز في تحفيز العضلات ومكافحة ألم العظام.
يعتبر الليزر أكثر دقة من الأدوات الجراحية التقليدية، ويمكن إجراء تخفيضات أقصر وأكثر ضحالة، مما يسبب ضررا أقل للأنسجة.
عمليات الليزر عادة ما تكون أقصر من العمليات الجراحية التقليدية، ويمكن القيام بها غالبًا على أساس العيادات الخارجية.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

يمكن أن تساعدك هذه النصائح على التقليل من خطورة إصابتكَ بهشاشة أو كسر العظام ومنها التالي:

  • لابد من الإمتناع عن التدخين لأنه يزيد من معدلات فقدان العظام وفرص تعرُّضها للكسر.
  • عدم الإفراط في تناول المشروبات الكحولية حيث يقلل من تكوين العظام. كما أن كوْنكَ تحت تأثير المشروبات الكحولية يزيد من خطورة تعرُّضكَ للسقوط.
  • الإلتزام بتناول كميات وفيرة من الإغذية الصحية الغنية بالعناصر والألياف والمعادن الهامة لصحة العظام.
  • استخدام مسكّنات الألم الموضعية أو تناول مضادات الالتهاب اللاستيرويدية التي تُباع دون وصفة طبية؛ إذ تُساهم هذه الخيارات في تخفيف الألم، والانتفاخ، والالتهاب
  • ومن النصائح التي تُقدّم للأشخاص الذين يُعانون من آلام المفاصل اللجوء إلى خيار التدليك، أو أخذ حمام دافئ، أو التمدّد بشكلٍ مُتكرر، أو الحصول على قسط كافٍ من الراحة.
  • ممارسة التمارين الرياضيّة والأنشطة البدنية المُختلفة، مع الحرص على مُمارسة أنشطة التمدّد قبل البدء بالتمارين الرياضيّة؛ إذ يُساهم ذلك في منح المفاصل مدىً جيّداً للحركة.
  • الحفاظ على الوزن الصحّي، إذ يُساهم ذلك في تقليل الضغط الواقع على المفاصل.
  • الإكثار من شرب المياه بإستمرار على مدار اليوم.
  • لابد من ارتدِ أحذية بكعب منخفض مع نعال لا تساعد على الانزلاق، وانتبِه جيدًا للأسلاك الكهربائية والسجاد والأسطح الزلقة في منزلكَ والتي يمكن أن تتسبب في سقوطكَ.

العلاج بالطرق الطبيعية والأعشاب

الأعشاب هي عبارة عن نباتات أو أجزاء من النباتات يُمكن استخدامها كعلاجات طبية لاحتوائها على خصائص طبية علاجية، وقد تُستخدم هذه الأعشاب لنكهتها أو رائحتها وذلك بإضافتها إلى الأطعمة كتوابل أو في مستحضرات التجميل، ويُمكن أن تتوفر بعض الأعشاب في شكل أقراص أو كبسولات كمكملات غذائية، أو على شكل بودرة أو شاي، وقد تباع في هيئتها الطازجة أو المجففة أو كمستخلصات، ويُمكن استخدام الأعشاب ذات الخصائص العلاجية للحفاظ على الصحة أو تحسينها، ولكن من الضروري قبل تناول أي من هذه الأعشاب الحصول على معلومات كاملة عنها من مصادر موثوقة، إذ إنها قد تتسبب بالضرر أو الآثار الجانبية أو قد تتداخل مع بعض العلاجات الدوائية أو الأعشاب الأخرى مما يؤدي إلى مضاعفات خطرة.

1- الكركم: يحتوي علي مواد كيميائية تحمي المفصل من التآكل.

2- الزنجبيل: يساعد في تخفيف الألم ويحمي المفاصل من التآكل ويمنع هشاشة العظام.

3- عرق السوس: يخفف الالتهاب ويمنع إنتاج الإنزيمات المشاركة في العملية الالتهابية.

4- بذور الكتان: يعتبر من أفضل المصادر النباتية فيعمل علي محاربة الالتهاب، ويتم تناوله عن طريق أخذ ملعقتين يوميًا.

5- عطر النعناع: يمنع من تلف الخلايا التي تلعب دورًا مهمًا في حدوث التهابات المفاصل وخاصة التهابات الشيخوخة.

6- الثوم: يتم تناوله مع شرب كمية من الماء فهو يساعد على منع انتشار الالتهابات، ويمكن تناول الثوم مع عرق السوس في ماء مغلي وإضافة زنجبيل أو كركم وسيكون مشروب قوى مضاد للالتهابات.

7- أعشاب الجلوتاثيون: من المعروف إن نقص مادة الجلوتاثيون يؤدى إلى التهاب المفاصل لذلك يجب تناول الخضروات والفاكهة الغنية بهذه الاعشاب مثل الكرنب والبطاطس والطماطم والبرتقال والخوخ والبطيخ.

8- أعشاب فيتامين ج: يقلل من خشونة العظام والفقرات من خلال تناول فاكهة الليمون واليوسفي والبرتقال.

أهم النصائح لتجنب أمراض العظام

هناك عدة نصائح يمكن من خلالها تجنب ألام وأمراض العظام وهي كالأتي:

1- الإهتمام بممارسة الأنشطة والتمارين الرياضية  لمدة ساعة يومياً.
وترك وقت كافٍ؛ لضبط الجسم على المستوى الجديد، قبل إضافة دقائق أخرى من النشاط.
2- تعديل النشاط عند ازدياد أعراض التهاب المفصل، مثل: الألم، والتصلب، والتعب، مع محاولة البقاء نشطًا قدر الإمكان دون تفاقم الأعراض.
3- لابد أن يكون النشاط البدني غير عنيف فيؤذي المفصل؛ لذا يجب اختيار الأنشطة السهلة على المفاصل، مثل: المشي، وركوب الدراجات، أو التمارين الرياضية المائية.
4- ممارسة النشاط البدني في الأماكن الآمنة، كالمناطق التي تكون فيها الأرصفة، أو الممرات مستوية وخالية من العوائق، وتكون مضاءة جيدًا، ويتم فصلها عن حركة المرور الكثيفة.
5- التحدث مع الطبيب حول النشاط البدني المسموح به بما يتوافق مع قدرات المصاب، وأهدافه الصحية.
6- ​الحفاظ على الوزن الصحي باتباع نمط غذائي صحي.
7- المحافظة على ممارسة النشاط البدني.
8- الإقلاع عن التدخين.
9- حماية المفاصل من الإصابات عن طريق القيام بتمارين خاصة لها.
10- التأكد من خلو موقع العمل من مخاطر السقوط، مع توفر المساحة، والمعدات والأدوات التي تناسب القدرة البدنية.

حالات يتوجب عليها زيارة الطبيب

هناك بعض الحلالت او الاعراض في حالة شعورك بها يتم التوجه إلى الطبيب المختص وهي:

عدم زوال الألم بعد بضعة أيّام حتّى مع تطبيق العلاج المنزليّ.

ألم حادّ في العضلات يشتدّ لأسباب غير معروفة.

مُصاحبة آلام العضلات للطفح الجلدي.

ألم في العضلات مُصاحب لاحمرار في المنطقة أو تورُّم.

ألم في العضلات نتيجة لتغيير نوع الأدوية المُعتاد عليها المريض. مُ

صاحبة آلام العظام لارتفاع في درجة حرارة الجسم.

في نهاية المقالة

نود أن تنال هذه المقالة إعجابكم عن موضوع افضل دكتور عظام في مصر كما نسعى في مركز كولومبيا على تقديم أفضل رعاية طبية لعلاج جميع المرضى من الشعور بالألم كما تم توضيح موضوع افضل دكتور عظام في مصر وذلك من باب المعرفة والتثقيف.

Recommended Posts
Call Now Buttonاحجز الان اشطر دكتور عظام اطفال في مصرأحسن دكتور جراحة اعصاب في مصر