علاج التهاب الركبة بالزنجبيل بدون مضاعفات

 In غير مصنف

علاج التهاب الركبة بالزنجبيل

علاج التهاب الركبة بالزنجبيل

يُعرف التهاب المفاصل على أنَّه الشعور بالألم والتورّم في أحد المفاصل بالإضافة إلى احمرار وضعف حركة المفصل المصاب وله نوعان أحدهما الفصال العظمي،

والآخر التهاب المفاصل الروماتويدي الذي يحدث نتيجة خلل بجهاز المناعة وبالتالي إصابة المفاصل

ويؤدي التهاب المفاصل إلى وجود بعض المضاعفات الصحية بسبب الحالات الشديدة من التهاب المفاصل كالتشوهات والالتواءات التي تصيب المفصل،

عدم القدرة على حمل الأجسام ذات الوزن المرتفع بالإضافة إلى صعوبة الحركة خاصةً إذا كانت الإصابة في مفاصل اليدين والقدمين

وفي هذه المقالة سوف نعرض إليكم موضوع التهاب المفاصل أسبابه وأعراضه

وكيفية علاج التهاب الركبة بالزنجبيل بدون مضاعفات من خلال موقع “كولومبيا كلينك”.

أسباب التهاب مفصل الركبة

تتنوع أسباب التهاب مفصل الركبة إلى عدة عوامل تؤثر على مفصل الركبة ومن ضمنها:

  •  تكون إصابة الرباط التصالُبي الأمامي شائعة خصوصًا لدى الأشخاص الذين يلعبون كرة السلة أو كرة القدم أو الألعاب الرياضية الأخرى التي تتطلب تغييرات مفاجئة في الاتجاه.
  •  يمكن أن تتعرَّض عظام الركبة بما في ذلك الرضفة (فلكة الركبة) للكسر خلال التصادُمات أو حالات السقوط الناتجة عن حوادث السيارات.
  • يتشكل الغضروف الهلالي من غضروف مطاطي قوي، يعمل على امتصاص الصدمات بين عظمة الساق وعظمة الفخذ.
  • تسبب بعض إصابات الركبة في وجود التهاب في الجراب، وهي أكياس صغيرة من السوائل
  • هناك بعض العادات التي تتسبب ممارستها بشكل خاطيء في تعرض الركبة للالتهاب وذلك كالجلوس لفترات طويلة بشكل خاطيء كوضع القرفصاء، التربيع،
  • وأيضا قيادة السيارات لفترات طويلة، فضلا عن قلة ممارسة الحركة، وعدم ممارسة الرياضة، وزيادة الوزن.
  • والتي تحمي الجزء الخارجي من مِفصل الركبة بحيث تنزلق الأوتار والأربطة بسلاسة على المفصل.
  • التهاب الأوتار هو تهيُّج والتهاب يصيب وترًا أو أكثر وهي الأنسجة الليفية السميكة التي تربط العضلات بالعظام.
  • أمراض المفاصل المناعية من أبرز أسباب التهابات الركبة وذلك كالإصابة بالروماتويد الطفولي الذي يصيب الأطفال،
  • أو الإصابة بالصدفية المفصلية، أو المشاكل الروماتيزمية، أو النقرس الكاذب الذي يحدث نتيجة ترسب كالسيوم فوسفات.

أعراض التهاب مفصل الركبة

تختلف الأعراض التي قد تطرأ بإختلاف نوع وحجم الإلتهاب ومن الأعراض الشائعة:

  • التورم والتصلب
  • الاحمرار والدفء عند اللمس
  • ألم في الركبة.
  • عدم القدرة على تحريك الركبة بشكل طبيعي.
  • الضعف أو عدم الاتزان
  • سخونة الركبة واحمرارها.
  • أصوات فرقعة أو طرقعة

علاج التهاب الركبة بالزنجبيل

علاج التهاب الركبة بالزنجبيل

يمكن علاج التهاب الركبة بالعديد من الطرق من غير مضاعفات أو تأثير سلبي على الركبة ومنها:

علاج التهاب الركبة بالزنجبيل

 يُسهم الزنجبيل بشكلٍ كبير في التخفيف من أعراض التهاب المفاصل بأنواعها المختلفة بعدة طرق وأشكال، حيث ثبت أنَّ استخدام كبسولات الزنجبيل لمدة ثمانية أسابيع يقلّل من آلام التهاب المفاصل خاصةً أنَّها تُسهم في التقليل من التورّم والألم الناتج عن التهاب المفاصل الروماتويدي والعمود الفقري، بالنسبة للأشكال الأخرى من مستخلصات الزنجبيل مثل زيت الزنجبيل أو جل الزنجبيل التي يتم استخدامها بشكلٍ موضعيّ فإنَّها تعمل على التخفيف من ألم المفاصل أيضًا خاصة مفاصل الركبة.

الجرعة المطلوبة من الزنجبيل

تختلف الجرعة الآمنة والتي تؤدي إلى فعالية جيدة في تخفيف آلام التهاب المفاصل، كما تختلف الجرعة الفعّالة وفقًا للشكل المستخدم وطبيعة الاستخدام والحالة المرضية التي يستخدم لها، وتشمل ما يلي:

الاستخدام الموضعي: حيث يتم استخدام جل يحتوي على الزنجبيل بتطبيقه مكان الألم الناتج عن التهاب المفاصل العظمي لمدة ستة أسابيع بجرعة 4 غرامات مقسمة على أربع مرات في اليوم الواحد.

الحبوب: ويختلف وفقًا لمستخلصات الزنجبيل التي يتم تناولها، إحدى المستخلصات تؤخذ بجرعة 170 مليغرام ثلاث مرات يوميًا.

الفوائد العامة للزنجبيل

 من الفوائد الصحية ويدخل كذلك في العلاجات المنزلية لعدة أمراض ومنها التهاب المفاصل.

  • جذور الزنجبيل غنية بمضادات العدوى، التي تساعد على علاج العدوى والتهاب المفاصل.
  • الزيت والمغذيات الموجودة في الزنجبيل تسكن من الآم التهاب المفاصل، والتورم والعدوى.
  • يٌعرف الزنجبيل بأنَّه مادة مضادة للبكتيريا ومضادة للفطريات نظرًا لما يحتويه من مركبات نشطة وفعّالة تُعدّ السبب الرئيسي في تخفيف التهاب المفاصل مثل الشاجيلول والجينجرول، بالإضافة إلى أنَّ الزنجبيل مضاد للالتهابات وهذا ما يجعله من أهم الأعشاب المستخدمة لعلاج العديد من الحالات الطبية،
  • اثبتت الدراسات ان الحصول على جرعات يومية من الزنجبيل يساعد في تقليل التهاب المفاصل.
  • زيت الزنجبيل يمكن تطبيقه على الأماكن المصابة للمساعدة في تسكين الألم.
  • يقلّل الزنجبيل من تورّم الركبة؛ لاحتوائه على مواد مضادة للالتهابات، ويتم الاستفادة منه بإضافة قطعة من جذور الزنجبيل إلى كأس من الماء، وغليه لعشر دقائق، ثمّ إضافة القليل من الليمون والعسل إلى المزيج وتدليك الركبة بالمزيج من مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم، والاستمرار في ذلك يومياً حتى الحصول على النتيجة المرجوّة، وللتخلص من الآلام فإنّه يُنصح أيضاً بتناول كأسين إلى ثلاث كؤوس من شاي الزنجبيل بشكل يومي.

طريقة استخدام الزنجبيل

يختار المريض الزنجبيل كونه فعّال كما أثبتت بعض الدراسات بالإضافة إلى أنَّه يتواجد بأشكالٍ عديدة،

مثل: الكبسولات، الأقراص، شاي الزنجبيل، زيت الزنجبيل، جل الزنجبيل والكريمات الموضعية مما يسهّل على المريض اختيار الشكل الأنسب والأكثر راحة،

ومن أهم الطرق المتبعة في استخدام الزنجبيل تشمل ما يلي:

تناول المكمّلات الغذائية مع الطعام أو إضافتها إلى الأطباق، مع الانتباه إلى عدم تناول هذه المكمّلات بدون تناول الطعام مما ينتج عنه بعض المضاعفات الصحية مثل اضطرابات المعدة بالإضافة إلى اختيارها خاليةً من المواد المضافة قدر الإمكان لتزيد من فعاليتها.

استخدامه على شكل مشروباتٍ كشاي الزنجبيل أو إضافته إلى أطباق الطعام.

كيفية تشخيص التهاب الركبة

ويعتمد تشخيص التهاب الركبة على عدة طرق، وأبرزها الفحص الإكلينيكي مع متابعة الأعراض والتعرف على التاريخ المرضي للمصاب لتحديد سبب المشكلة سواء مرض مناعي،

أو خشونة، أو التعرض لإصابة في الركبة، ثم يخضع المصاب لعمل تصوير بالموجات الصوتية على الركبة “سونار”،

عمل رنين مغناطيسي على الركبة.

أنواع مرض التهاب المفاصل

 تشمل الأنواع الأكثر احتمالًا التي تؤثِّر على الركبة ما يلي:

  • الالتهاب المفصلي العظمي ويطلَق عليه أحيانًا التهاب المفصل التنكُّسي، ويعد الفصال العظمي النوع الأكثر شيوعًا من التهاب المفاصل.
  • إنها حالة تآكُل واهتراء تحدُث عندما تسوء حالة الغضروف في ركبتك مع الاستخدام والتقدُّم في العمر.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي. يُعَد التهاب المفاصل الروماتويدي من أكثر أشكال التهاب المفاصل انهاكًا وهي حالة مناعية ذاتية يمكن أن تؤثر على أي مفصل في جسمك تقريبًا، بما في ذلك ركبتاك. وعلى الرغم من أن التهاب المفاصل الروماتويدي مرضًا مزمنًا، فإنه يميل للتبايُن في الحدة وقد يأتي ويذهب.
  • النقرس. يحدث هذا النوع من التهاب المفاصل عندما تتشكل بلورات حمض اليوريك في المفصل. على الرغم من أن النقرس يؤثِّر بشكل شائع على إصبع القدم الكبيرة، فإنه يمكن أن يحدُث أيضًا في الركبة.
  • التهاب المفاصل الإنتاني. يمكن أن يصبح مفصل ركبتيك مصابًا ما يؤدي إلى تورُّم وألم واحمرار. غالبًا ما يصاحب التهاب المفاصل الإنتاني الحُمَّى، وعادة لا توجد صدمة قبل ظهور الألم. يمكن أن يتسبب التهاب المفاصل الإنتاني في إلحاق ضرر شامل في غضروف الركبة. إذا كنت تشعر بألم في الركبة مع وجود أيٍّ من هذه الأعراض، فيجب عليك زيارة طبيبك على الفور.

في نهاية المقالة

نود أن تنال هذه المقالة إعجابكم ونسعى في مركز كولومبيا على تقديم أفضل رعاية طبية لعلاج جميع المرضى من الشعور بالألم كما تم توضيح علاج التهاب الركبة بالزنجبيل بدون مضاعفات والتعرف على اسبابه واعراضه وذلك من باب المعرفة والتثقيف.

Recommended Posts
Call Now Buttonاحجز الان أسباب آلام المفاصل أثناء النومالتهاب المفاصل الروماتيزمي