هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى أم لا؟

 In غير مصنف

هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى 

هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعي

يعتبر العلاج الطبيعي من أهم العلاجات منذ فجر التاريخ وحتى الآن منذ زمن بعيد، ويحاول البشر التوجه إلى استخدام الوسائل الطبيعية في علاجاتهم، عوضاً عن العلاجات الأخرى التي كانت تسبب آثاراً جانبية عديدة، والعلاج الطبيعي هو إحدى هذه الوسائل و هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى، وسوف نتناول في هذه المقالة أهمية العلاج الطبيعي  ودور مركز كولومبيا في مكافحة الألم، و هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى كل هذا سيتم مناقشته في هذه المقالة.

العلاج الطبيعي

هو أحد أهم البرامج العلاجية الفعالة التي يتم وضعها طبقًا لكل ما تحتاجه كل حالة لمساعدتها في التعافي من العديد

من الأعراض والمشاكل التي تؤثر على حركة وأداء الجسم، بالإضافة إلى دعم الأجسام الضعيفة لكسب المرونة وقوة التحمل اللازمة لحركة صحية سليمة.

أهمية العلاج الطبيعي

أهمية تكمن في نتائجه الفعالة والسريعة دون الشعور بأي آلام أو التسبب في أي ضرر للحالة.

لا تقتصر في علاج الكسور ومشاكل العظام فقط كما يعتقد البعض، بل يساهم العلاج الطبيعي في علاج العديد من الأعراض والمشاكل المختلفة مثل أمراض العضلات والأعصاب

بالإضافة إلى الآلام والمشاكل الناتجة عن الحوادث والإصابات،

وسوف نعرض فيما يلي أهم الحالات التي تظهر أهمية بها وكيف يشارك ويدعم أصحابها في التعافي منها وممارسة حياتهم بشكل طبيعي.

كما يهتم العلاج الطبيعي بتحديد وتحسين نوعية الحياة وإمكانية الحركة ضمن مجالات الوقاية والعلاج، والتأهيل وإعادة التأهيل.

وينطوي العلاج الطبيعي على التفاعل بين اخصائيو العلاج الطبيعي، والمرضى؛

وغيرهم من المهنيين الصحيين والأسر ومقدمي الرعاية والمجتمعات المحلية في عملية

حيث يتم تقييم إمكانية الحركة والأهداف المتفق عليها، باستخدام المعارف والمهارات الفريدة للعلاج الطبيعي.

الحالات التي تستدعى للعلاج الطبيعي

هناك حالات لابد من تدخل العلاج الطبيعي لعلاجها بكفاءة وفعالية ومن ضمنها:

أمراض الجهاز العضلي وإصاباته

مثل ضمور العضلات، والشد العضلي، ووهن العضلات. 

أمراض الجهاز العظمي وإصاباته

مثل التواء العمود الفقري، وإصابات الكسور، وعمليات العظام، وعمليات الرباط الصليبي. 

أمراض الجهاز العصبي وإصاباته

مثل الشلل بجميع أنواعه، والتهاب الأعصاب والأوتار مشاكل الديسك، وإصابات العمود الفقري. 

أمراض المفاصل

مثل الروماتيزم، وتآكل الغضاريف المفصلية، وخشونة المفاصل، وتصلب العمود الفقري، والتهاب المفاصل. 

 شلل الوجه النصفي

ضعف في عضلات نصف الوجه المصاب بالشلل ليبدو متدليًا والعين تكون منغلقة ولا يستطيع الشخص السيطرة على حركة فمه والنطق بشكل صحيح.

 الإصابة بالانزلاق الغضروفي

حيث تنتشر بين العديد من الشباب وليس كبار السن فقط، ويرجع هذا العادات السلوكية الخاطئة التي يمارسها الشباب بالعمل مع قلة ممارسة الرياضة، ويعد العلاج الأمثل للانزلاق الغضروفي هو بعض التمارين العلاجية لتخفيف الآلام الناتجة عنه ولمساعدة الشخص على ممارسة الحياة بشكل طبيعي.

أمراض الجهاز البولي والتناسلي

مثل سلس البول الناتج عن الضعف العضلي، والتهابات البروستاتا.

عرق النسا

هو من أشهر الأمراض التي تسبب آلام في الظهر والرجلين خاصة الرجل اليسرى، مما يسبب إزعاجًا صعوبة في الحركة للحالة، ويساعد العلاج الطبيعي في علاج عرق النسا

حيث يمارس الشخص بعض التمارين لتقوية عضلات الظهر والورك وتقويم العمود الفقري لتخفيف الآلام والحركة بشكل أفضل وهذا بجانب أدوية علاج عرق النسا التي يصفها الطبيب على حسب الحالة.

حالات أخرى تستدعي العلاج الطبيعي

  • فقدان القدرة على الحركة نتيجة لحادث أو صدمة في الدماغ.
  • جراحات العظام.
  • الكسور والالتواءات بعظام اليد والساقين والظهر.
  • إصابات الملاعب.
  • الشلل أو التوقف عن الحركة نتيجة لإصابة العمود الفقري.
  • إصابات السكتات الدماغية.

طرق العلاج الطبيعي

هنالك العديد من الطرق والوسائل التي يتمّ اتّباعها لإجراء العلاج الطبيعيّ و هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى، وهي كالآتي : 

  • إجراء التمارين العلاجيّة:

 هي عبارة عن حركات علاجيّة يتمّ إجراؤها على أساس علميّ ومخطّط له،

بحيث يقوم به أخصائيّ العلاج الطبيعيّ حسب حالة الفرد وتبعاً لإصابته،

وتهدف هذه التمارين إلى استعادة الوظائف الطبيعيّة للجزء المصاب، أو الإبقاء على وضعها الحاليّ كما هو،

أو العمل على زيادة كفاءته ليستجيب الجسم لها ويتفاعل معها حتّى يتمّ إعادة تأهيل الجزء المصاب.

  •  العلاج المائيّ:

 يتمّ إجراء التمارين العلاجية للفرد في بركة مائيّة بالتعاون مع معالج ذو خبرة واسعة والمتدّرب بشكل كاف على هذا النوع من العلاج، ويهدف إلى : 

  • العمل على تسهيل تمارين مرونة الحركة. 
  • يعزّز من المقاومة أثناء تمارين التقوية. 
  •  تسهيل العلاج اليدويّ
  • تسهيل التمارين التي من شأنها زيادة قوّة جهازي الدوران والتنفس. 
  • ضمان حصول المريض على الاسترخاء أثناء الجلسة العلاجيّة. 
  • التقليل من مخاطر الإصابة، أو إعادة الإصابة في برنامج التأهيل.
  • تسهيل النشاطات التي تتطلّب تحميل وزن الجسم على الأرض.
  •  العلاج بالحرارة:

 تعتبر من أكثر الوسائل المستخدمة وخاصّةً لدى المصابين بالشدّ العضلي،

ويهدف إلى تسخين المنطقة المصابة، وزيادة التدفّق فيها وتخفيف الألم. 

  • العلاج بالبرودة:

 هنا يتمّ استخدام البرودة ودرجات الحرارة المنخفضة لعلاج الألم أو الشدّ أو الانتفاخ، لغاية تخفيف الألم، وعلاج الإصابات الحديثة والمزمنة،

والمساعدة على الحركة، والتخلّص من الانتفاخ، والشد العضليّ. 

  • العلاج الكهربائيّ:

 يهدف هذا العلاج إلى تسخين المنطقة المصابة، للتخفيف من الألم والتورّم،

والعمل على شفاء الجروح، وإعادة تأهيل العضلة.

الهدف من العلاج الطبيعي

  •  تسريع الشفاء، وتقليل الأوجاع.
  •  تنشيط العضلات وتقليل الانتفاخ.
  •  تنشيط القدرة الحركية للعضلات والمفاصل والحفاظ عليها. 
  • تعزيز الاتزان، وتقليل الشد العضلي. 
  • تثبيط أو تعزيز الجهاز العصبي المركزي.
  •  تحسين شكل الجسم، مثل: تحسين طريقة المشي، لتنشيط الدورة الدموية في الجسم.
  • تمكين المريض من بلوغ المستوى الحركي والصحي الذي كان عليه قبل وقوع الإصابة.
  •  تقليل آثار الإصابة والمشاكل الوظيفية.
  •  تنشيط اللياقة الصحية والعضلية للوقاية من الإصابة بالأمراض أو الإعاقات أخرى ناجمة عن الإصابة.

 دور أخصائي العلاج الطبيعي بمركز كولومبيا

يقوم أخصائي العلاج الطبيعي بمركز كولومبيا على التشخيص والإستماع الفعال من قبل المرضى

لتحديد طرق العلاج المناسب لكل حالة ومن خصائصه و هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى:

1- الاستماع جيداً لحالة المريض وفيما يشكو 

2- تشخيص الحالة بالنظر والفحص اليدوي و أجراء اختبارات معينة لكل اصابة متوقعة مثل: 

  • تشخيص مشكلات الجهاز العضلي، مثل العمود الفقري، والعظام، والمفاصل، والعضلات.
  • مشكلات الجهاز العصبي، مثل الأعصاب.
  • مشكلات الجهاز الدوراني، مثل القلب والأوردة ومشكلات الجهاز التنفسي.

3- تقديم برنامج علاجي كامل يشمل تصحيح عادات المريض الخاطئة في طبيعة حياته وإعادة تأهيله وعرفة المريض عن هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى

وتتضمن نقل التعليمات والإرشادات من المعالج للمريض، لكيفية تعامل المريض مع حالته المرضية.

هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى

سوف نتعرف على هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى حيث أن الهدف من العلاج الطبيعي هو تقليل الألم وعدم الراحة بما في ذلك الألم المزمن أو الطويل الأجل، المعالج يعمل داخل عتبة الالم من أجل مساعدة المريض على الشفاء منه واستعادة الحركة والوظيفة، وعلى الرغم من أن بعض الأعمال قد تكون غير مريحة في البداية لكن في نهاية المطاف سيشعر المريض بوضع أفضل.

في الأخير

وفي نهاية هذه المقالة يحرص مركز كولومبيا على تقديم أفضل الرعاية الطبية في قسم العلاج الطبيعي و هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى من خلال أخصائيين محترفين في مكافحة وتسكين الألم من مختلف الجنسيات  مع تطبيق التكنولوجيا الأمريكية الحديثة في علاج كما نقدم برامج شاملة لإعادة تأهيل والعلاج بالحد الأدنى من التدخل الجراحي ومضاعفاته كما تعرفنا من خلال المقالة هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى وأهمية ودور العلاج الطبيعي.

وأيضاً التعرف على إجابة هل يحدث الم بعد جلسات العلاج الطبيعى

أحدث المقالات
Call Now Buttonاحجز الان أنواع الإصابات الرياضيةأفضل مركز لعلاج الأعصاب